غثيان الحمل

الغثيان أثناء الحمل : الأسباب والعلاج

أسباب الغثيان أثناء الحمل

لا يُوجد هناك سبب واضح للغثيان أثناء الحمل ، ومع ذلك ، يبدو أن الأمر مرتبط بإنتاج هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية (HCG) ، ويشار إليه عادة باسم هرمون الحمل ، وهو الهرمون الذي يبدأ الجسم في إنتاجه بمجرد أن تعلق البويضة المخصبة على بطانة الرحم.

غثيان الحمل.jpg

هناك نظريات أخرى حول أسباب الغثيان أثناء الحمل أيضًا و بعض العوامل الأخرى قد تكون بسبب :

·        هرمون الاستروجين ، وهو هرمون آخر ينشط خلال فترة الحمل الأولى ، ويمكن أن يسهم في وجود حالة الغثيان.

·        يمكن أن تصبح المعدة الحساسة أسوأ أثناء محاولة التكيف مع تغيرات الحمل.

·        الإجهاد أو الإرهاق يمكن أن يتسبب في رد فعل داخل الجسم ، قد يؤدي إلى الغثيان والقيء .

علاج الغثيان أثناء الحمل

إن علاج الغثيان أثناء الحمل والوقاية منه يتعلقان بالرعاية الشخصية اليومية والعلاجات المنزلية ، واليك بعض الاقتراحات  المفيدة في علاج الغثيان والوقاية منه :

للمساعدة على منع الغثيان وعلاجه أثناء الحمل ، جربي :

1.    تجنبي الأطعمة والروائح التي تسبب الغثيان.

2.    تناولي وجبات صغيرة بشكل متكرر على مدار اليوم ، بدلاً من ثلاث وجبات كبيرة.

3.    شرب كميات أقل من المياه أو السوائل مع وجبات الطعام ، وبدلاً من ذلك قم بشربها بين الوجبات.

4.    تناول المزيد من الأطعمة الجافة ، مثل الأرز الأبيض ، والخبز المحمص الجاف ، أو البطاطس المحمصة بدلاً من الأطعمة الغنية بالكريمة.

5.    الحرص على أن تكون غرفتك جيدة التهوية ، أو وجود مروحة بالقرب منك لتسهيل عملية التنفس .

6.    الحصول على فترات كافية من الراحة ، وعندما تشعرين بالتعب حاولي الاستلقاء على الفور.

7.    استنشاق الزنجبيل أو الليمون ، أو تناول شراب الزنجبيل أو عصير الليمون ، حيث أن ذلك يمكن أن يساعد في تخفيف الشعور بالغثيان.

8.    التحدث مع طبيبك عن الفيتامينات التي تتناولها أثناء الحمل  ، حيث أن وجود الكثير من الحديد قد يسبب الغثيان ، حيث أنه يتحول إلى فيتامين مختلف يمكن أن يساعد في الشعور بالغثيان .

9.    يمكن أن يطلب منك طبيبك تناول مكمّلات فيتامين ب 6 ، التي ثبت أنها تساعد في الحد من القيء والغثيان .