Take a fresh look at your lifestyle.

ترامب يعلن : قد يستمر الأغلاق لشهور أو لسنوات بعد اجتماعه مع رئيسة مجلس النواب

أزمة الاغلاق الحكومي في الحكومة الأمريكية

0 2٬724

انتهى اجتماع أمس الجمعة 4 يناير 2019 .، بين “دونالد ترامب” و رئيسة مجلس النواب  “نانسي بيلوسي ” وكبار الحزب الديمقراطي في البيت الأبيض.

و كان السبب من وراء هذا الاجتماع هو حل أزمة الإغلاق الحكومي الذي أقره “الكونغرس” الأمريكي.

اجتماع ترامب ورئيسة مجلس النواب . هل سيحل الإغلاق الحكومي؟ – أنقر لقراءة المقال كاملاًُ

 

وجاء بسبب عدم اعتماد مجلس النواب الأمريكي ميزانية “ترامب” بسبب بند ميزانية استكمال الجدار العازل الحدودي بين الولايات المتحدة و المكسيك.

وصف متباين بين القوى السياسية لنتيجة هذا الاجتماع

 أعرب “الجمهوريون” عن تفاؤل جديد بأنه يمكن التوصل إلى اتفاق.

أما بالنسبة “للديمقراطيين ” وجدوا أن “ترامب” عرض وجهات نظر خادعة من أجل التوصل إلى حل وسط.

ولم يظهر أي جانب بالتفصيل انفراجة فورية يمكن أن تؤدي إلى إنهاء حالة الجمود المستمرة التي سمحت بإغلاق جزئي للحكومة لمدة أسبوعين.

إلا أن “ترامب” اعترف بأن الطريق المسدود يمكن أن يصل إلى أطول فترة اغلاق في التاريخ الأمريكي.

و قال زعيم الحزب الديمقراطي في مجلس الشيوخ ، الذي تحدث إلى الصحفيين خلال المؤتمر الصحفي في البيت الأبيض:

إن “ترامب” قال خلال الاجتماع معه : “اذاً ستبقى الحكومة مغلقة لفترة طويلة جداً – أشهر أو حتى سنوات”.
وأكد “ترامب” ذلك أثناء المؤتمر الصحفي في حديقة الورود بالبيت الأبيض : “بالتأكيد قلت ذلك”

و قال أيضاً : “لا أعتقد أنها سوف تستمر لفترة بعيدة ، ولكني مستعد لذلك إن لم يستجيب مجلس النواب للميزانية.”

ماذا حدث بالاجتماع 

رفض “ترامب” التراجع عن طلبه للحصول على 5.6 مليار دولار لتمويل الجدار الحدودي.

وافتتح المحادثات من خلال توجيه التوبيخ و الاستياء لمدة 15 دقيقة من تحقيقات “مولر“.

شمل أيضا  إمساك رئيس مجلس النواب بالتعليقات الأخيرة من المشرعين الديمقراطيين التي تثير شبح الاتهام حول “التواطؤ مع روسيا”.

ترامب-وقع-على-عقد-اتفاق-إنشاء-برج-في-موسكو-.،-و-جلياني-مُصِر-على-أنه-لن-يفعل. – أنقر لقراءة المقال كاملاً

 

على الرغم من هذه الخلافات ، أعلن “” أن مناقشات أخرى ستحدث خلال عطلة نهاية الأسبوع بقيادة الموظفين.

وسعى لتسليط الضوء على المناطق ، مثل زيادة قدرة الميناء ، حيث كان يتفق مع الديمقراطيين.

وقال ترامب “لقد عقدنا اجتماعاً مثمراً للغاية وأعتقد أننا قطعنا شوطاً طويلاً” .

مضيفاً في وقت لاحق: “نحن جميعاً نسير على نفس الطريق فيما يتعلق بالرغبة في فتح الحكومة”.
وقال ترامب إنه عين مجموعة من المساعدين ، من بينهم نائب “الرئيس مايك بنس” .

ووزير الأمن الداخلي “كيرستين نيلسن” ، والمستشار الأول للبيت الأبيض “جاريد كوشنر” .

للمشاركة في مناقشات نهاية الأسبوع ، والتي وصفها بأنها تهدف إلى “تحديد ما سنفعله حول الحدود “.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

تباين وجهات النظر في أمريكا و المتضرر هم الموظفين الحكوميين

تصميم ترامب على استكمال بناء الجدار ، وتعهد الديموقراطيين بعرقلة أي محاولات لتأمين تمويل جديد للجدار الحدودي.

ظل الجانبان متمسكين بموقفهما بالأمس حتى بعد الاجتماع الذي استغرق ساعتين في غرفة الاجتماعات المغلقة بالبيت الأبيض.
وقال “ترامب” عن الجدل حول بناء الجدار “لن نفتح حتى يتم حلها”.

“إنها مشكلة تتعلق بالأمن القومي. إنها مشكلة الإرهابيين.”

“لقد تمكنا من بناء جزأ كبير من هذا الجدار . هل علينا أن نتوقف الآن ؟ هذا غير مهني”.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

وقالت بيلوسي بعد اجتماع البيت الأبيض “لا يمكننا حل هذا حتى نفتح الحكومة وأوضحنا ذلك للرئيس.”

و أضافت ” أعتقد أننا أحرزنا بعض التقدم لانفراجة قريبة لحل هذه الأزمة”.

ومن المقرر عودة أعضاء مجلس الشيوخ إلى مبنى”الكابيتول”الأسبوع المقبل بعد أن أجلت الجلسة صباح الجمعة.

مما يعني أن من المرجح أن يمتد الإغلاق إلى أسبوع ثالث. ما يقرب من 800000 من العمال الفيدراليين لا يعملون ولا يصرف لديهم رواتب .

تأثر الموافق العامة بسبب الاغلاق الحكومي – حديقة بجانب البيت الأبيض

 

والعديد من الأنظمة الفيدرالية مغلقة ، بما في ذلك متاحف “سميثسونيان” وبعض المنتزهات الوطنية.

 

شاركنا بتعليقك

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More