Notice: Trying to access array offset on value of type null in /var/www/html/includes/profiler/SectionProfiler.php on line 99

Notice: Trying to access array offset on value of type null in /var/www/html/includes/profiler/SectionProfiler.php on line 99

Notice: Trying to access array offset on value of type null in /var/www/html/includes/profiler/SectionProfiler.php on line 100

Notice: Trying to access array offset on value of type null in /var/www/html/includes/profiler/SectionProfiler.php on line 100

Notice: Trying to access array offset on value of type null in /var/www/html/includes/profiler/SectionProfiler.php on line 101

Notice: Trying to access array offset on value of type null in /var/www/html/includes/profiler/SectionProfiler.php on line 101
اتهام الصين بقرصنة بيانات عسكرية لدول عظمى - بتاع كلو

اتهام الصين بقرصنة بيانات عسكرية لدول عظمى


جيش الصين السيبراني
جيش الصين السيبراني

حملة القرصنة الإليكترونية

اتخذت حكومة الولايات المتحدة والمملكة المتحدة خطوة غير مسبوقة اليوم الخميس 20 ديسمبر 2018.

بشأن اتهام قراصنة موالين للحكومة الصينية .، بشن حملة إلكترونية مستمرة تركز على سرقة حقوق فكرية واسعة النطاق للممتلكات التجارية و العسكرية.

أعلنت المملكة المتحدة اليوم :” إن الحملة عبر أوروبا وآسيا والولايات المتحدة تنتهك الالتزامات الصينية والدولية الثنائية”.

الهدف من حملة القرصنة

كما أعدت الولايات المتحدة الأمريكية لائحة اتهام  ضد اثنين من المواطنين الصينيين . في نفس الوقت التي أصدرت فيه “بريطانيا” بياناً  بشأن المتسللين الصينيين.

حيث أن المواطنين الصينيين قاموا بالوصول  إلى أجهزة الحاسب الآلي في ما لا يقل عن 45 كيانا تجارياً و عسكرياً .،بشكل غير مصرح به .

بما في ذلك شركات التكنولوجيا التجارية والدفاعية والوكالات الحكومية الأمريكية.

اتهام الصين “بشكل صريح” بأنها من وراء هذه الحملة

يزعم مكتب الخارجية البريطاني وقرار الاتهام الأمريكي:

“أن مجموعة القراصنة التي شنت حملة الاستيلاء على البيانات.، تعمل تحت إدارة وحماية وكالة الاستخبارات الرئيسية في الصين ، وهي وزارة أمن الدولة”.

وقالت لائحة الاتهام الأمريكية إن المتسللين سرقوا بيانات من 100 ألف فرد من البحرية الأمريكية.

البحرية الأمريكية

وقال” مسؤول حكومي” بريطاني: “إن المجموعة منظمة بشكل كبير مثل الشركة بل بالمعنى الأدق فهي عصابة”.

ليست اول حملة قرصنة تشنها الصين على  انجلترا

وأضاف: ” إن القضية قد أثيرت  مع الصين منذ عامينبشكل خاص وعلى أعلى المستويات وصولاً إلى  “تيريزا ماي”– رئيسة الوزراء البريطانية.

لكن القرصنة لم تتوقف حتى الآن .

الأفراد التي قامت بالقرصنة

حيث قد تم اتهام كلاً من : ( تشو هوا ،و تشانغ شيلونغ ) بالقرصنة لصالح أمن وزارة الخارجية الصينية.

وتقول أوراق المحكمة التي رفعت في محكمة “مانهاتن الاتحادية” : ( إن الضحايا كانوا في مجموعة متنوعة من الصناعات من الطيران والفضاء إلى التكنولوجيا الصيدلانية).

اتهم المدعون العامون بأن المتسللين تمكنوا من سرقة “مئات من الجيجابايت” من البيانات.

وقال المسؤولون في المركز الوطني للأمن الإلكتروني بالمملكة المتحدة :

“إن المجموعة تستهدف الملكية الفكرية والبيانات التجارية الحساسة”.

وقالوا أيضاً : “إن هذا هو أخطر وأخطر وأوسع انتشار على الإطلاق لشركات ذات أهمية عالمية”.

وأضافوا: “إن مخالب هذه الحملة شاسعة بشكل كبير”.

وقال “جيريمي هانت” ، وزير الخارجية البريطاني:

“هذه الحملة هي واحدة من أهم عمليات الاختراق السيبراني ضد المملكة المتحدة والحلفاء التي تم الكشف عنها حتى الآن.

والتي تستهدف الأسرار التجارية والاقتصادات في جميع أنحاء العالم … يجب أن تتوقف هذه الأنشطة”.

تضررت شركات التكنولوجيا بشدة من الحملة.

وقالت بريطانيا إنها لن تتخذ أي إجراء عقابي فوري.

لكنها ستقود مراجعة حكومية لأمن الشركات الكبرى في العام الجديد من أجل حماية أفضل لهم.